منتديات الهدف للتنميه البشريه

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

----عندما لانعرف اين تذهب،فكل الطرق تفى بالغرض----

منتديات الهدف تهنئكم بحلول عام 2012 وندعو الله ان نحقق كل اهدفنا فى هذا العام كل عام وانت بخير... إسلام حسن

    شهادات وفاة ، وسرادقات عزاء للدكتورة مها محمد شحاته

    شاطر

    ماهر امين
    فعال
    فعال

    ذكر عدد المساهمات : 39
    تاريخ التسجيل : 05/12/2010
    العمر : 32

    default شهادات وفاة ، وسرادقات عزاء للدكتورة مها محمد شحاته

    مُساهمة من طرف ماهر امين في السبت 2 أغسطس 2014 - 23:19


    شهادات وفاة ، وسرادقات عزاء
    والمتوفّى هو الحبّ
    كم مرة مات حبك لأشخاص كانوا مقربين إليك ؟
    كم مرة استخرجت شهادات وفاة لعلاقات ، كانت غالية وملأت عليك حياتك ؟
    كم .. وكم .. وكم مرة نصبت سرداقا ، تستقبل فيه العزاء لأناس معدودين عليك في منطقة الأمان ؟!
    " إنا لله وإنا إليه راجعون " البقاء لله ..

    فلا تحزن ، أحبَّ مَنْ شئتَ ، واعلم أنك مفارقه . وهذا الفراق واقع لا محالة ، وليس بالموت فقط ،
    فقد يكون بحياة فلان شهادة، وفاة لعلاقاته ، وقد تكون بشهادة وفاة فلان ، حياة سرمدية لذكرى روعة سلوكياته مع الآخرين !!
    فلا تحزن .
    وإليك تقرير تنمويّ لسبب الوفاة :
    تتم الوفاة الإكلينيكية للحب بسبب الشروط ..
    نعم الحب المشروط دائما مهدد بالوفاة ، فالحذر كل الحذر من ربط الحب بشروط، وذلك لإطالة عمر الحب – بإذن الله –
    لأطول فترة ممكنة في الحياة .
    الحب جنة الدنيا ، من لم يدخلها ، فلن يدخل جنة الآخرة ..
    لكن ما هو الحب المقصود ؟
    عندما يتخلى الإنسان حبه لنفسه وتحيزه لها ، يتجلى الله – عز وجل – على قلبه، فيصبح الإنسان حبّا متحركا في المكان ،
    لا يستطيع أن يكون شيئا غير ذلك.
    فمن عرف الله ، فإنه يراه في كل شيء ، ومن أحبه الله ، حبب إليه الحب لكل شيء ، والرفقَ واللينَ والحنان على كل شيء ،
    فيصبح الإنسان دالّا على الله ، وآية كونية مذكرة الخلق بالخالق ، وجماله ، وجلاله ، وكماله .

    لذلك أوصيك ونفسي بإحياء ما مات في قلبك ، وإنعاش حبك من جديد ، فالأمل موجود طالما الأمل في الله – جل في علاه –
    القادر على إحياء الحب في القلوب من جديد ولو كان ميتا منذ سنين .
    ردّد بحب الله – عز وجل - : يا محيي يا مميت ، أحيِ قلوب العالمين ، وضخ فيها دماء الحب من جديد .. آمين .

    فبالحب حياة لا تنتهي وسعادة تزيد باستمرار وخلود ، فكن أنت – بفضل الله – من يبذل المجهود من أجل الخلود ، وليس فقط من أجل الوجود ..
    والله ولي التوفيق ..
    إن نفسا لم يشرق الحب فيها ** هي نفس لا تدري ما معناها
    أنا بالحب عرفت نفــــــــــسي ** وبالحب قد عـــــــــرفت الله

    مع تحيات الدكتورة مها محمد شحاتة
    ريحانة التنمية البشرية

    تابعوني على الفيس بوك : د. مها محمد شحاته
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 13 ديسمبر 2018 - 4:02